منتديات غيل عمر
عزيزي الزائر مرحبا بك في منتديات غيل عمر

اذا كنت عضؤاً معنا فقم بتسجيل الدخول وان كنت زائرنا فشرفنا بالانضمام معنا والتسجيل ،،،

ادارة منتديات غيل عمر



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 العاملين في صمت !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راشد بن قوقة
ـــــــــــــــــــــــ
ـــــــــــــــــــــــ
avatar

الموقع :
الجنس : ذكر
المزاج :
الهواية :
المهنة :

sms : اشف انا كما الدقم واقف ثابت اركانه ** ان زحزحوا هم جبال الغيل نا با زول
وجــدي بناء وســطـها مـعـروف بـــنـــــيـــانه ** الى اليـوم ماحد عـــلى بنياننا بـيـطول
ما وطـــي الــــراس لـغــيــر الله ســـبــحــــــانه ** خـليك ع قــد حــالك واطلب المعـقـول
قـــــول بوهــمام وان قــد قال هو صـــــانه ** ما يعرف الغش او يخدعك بالمعسول

تاريخ التسجيل : 20/08/2010
عدد المساهمات : 71
الوسام شكر وتقدير

مُساهمةموضوع: العاملين في صمت !!!   السبت أبريل 21, 2012 4:42 pm

العاملون في صمت
كثيراً من الأشخاص ينتابهم شعوراً بالفخر والأبهاء على آي عمل يقومون به ويشعرون بأنهم حققوا ما عجز عنه الآخرين وهم إذ يملون الدنيا صراخاً بأبسط انجاز يقومون به فتجدهم على صفحات الجرائد والمنتديات وشاشات التلفزيونات قد جعلوا هذا العمل فتحاً مبيناً وقد يجعلون عملهم الخيري مقروناً بانتماء حزبي أو مذهبي أو طائفي أو جهوي ، و لا يدركون أن هذا العمل قد يمحو أي اثر جميل لفعلهم ،

ولكن هناك في المقابل الكثير من الأشخاص الذين يعملون في صمت ولا يشعر بهم احد لآن هدفهم هو مرضات الله سبحانه وتعالى ونيل ثوابه ولا يدرك أهمية ما يقومون به أو يعملونه كثيراً من البشر وقد لا يعرف عنهم أحداً عنهم ومن هولا الأشخاص داعية كويتي قلما سمعنا عنه وقلما ظهر على الشاشات أو الجرائد سخر كل حياته لنشر الإسلام ووقف فارساً صنديداً في وجه حملات التبشير في إفريقيا ترك حياة البذخ والرفاهية وعاش بين كهوف فقراء إفريقيا يواسي يتيم ويكفل أرمله ويعلم جاهل أمور دينه ، بناء المدارس والمستشفيات والجامعات وحفر الآبار كل ذلك من ماله الخاص وهو لا يرتجي شكراً أو ثناء من احد .

انه أنموذج رائع للعاملين في الصمت البعيدين عن بريق الشهرة ولمعانها انه

عبد الرحمن بن حمود السميط (15 أكتوبر 1947م)
داعية [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] ومؤسس [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] - لجنة مسلمي أفريقيا سابقاً - ورئيس مجلس إدارتها،ورئيس مجلس البحوث والدراسات الإسلامية، ولد في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] عام 1947م. أسلم على يديه أكثر من 11 مليون شخص في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بعد أن قضى أكثر من 29 سنه ينشر الإسلام في القارة السمراء. قبل أن يصبح ناشطاً في العمل الخيري، كان [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] متخصصا في الأمراض الباطنية [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]. تخرج من [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بعد أن حصل على بكالوريوس الطب والجراحة، ثم حصل على دبلوم أمراض مناطق حارة من جامعة ليفربول عام [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، وأستكمل دراساته العليا في جامعة ماكجل الكندية متخصصًا في الأمراض الباطنية [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط].

نال السميط عددا من الأوسمة والجوائز والدروع والشهادات التقديرية، مكافأة له على جهوده في الأعمال الخيرية، ومن أرفع هذه الجوائز جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام، والتي تبرع بمكافأتها - 750 ألف ريال سعودي - لتكون نواة للوقف التعليمي لأبناء أفريقيا، ومن عائد هذا الوقف تلقت أعداد كبيرة من أبناء [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] تعليمها في الجامعات المختلفة تعرض في أفريقيا للاغتيال مرات عديدة من قبل المليشيات المسلحة بسبب حضوره الطاغي في أوساط الفقراء والمحتاجين، كما حاصرته أفعى الكوبرا في موزمبيق وكينيا وملاوي غير مرة، لكنه نجا. بالإضافة إلى لسع البعوض في تلك القرى وشح الماء وانقطاع الكهرباء وتعرض في حياته لمحن السجون وكان أقساها أسره على يد البعثيين

قضى ربع قرن في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] وكان يأتي [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] فقط للزيارة أو العلاج، كانت سلسلة رحلاته في أدغال أفريقيا وأهوال التنقل في غاباتها محفوفة بالمخاطر وذلك بتعريض نفسه للخطر لأجل أن يحمل السلام والغوث لأفريقيا بيد فيها رغيف ويد فيها مصباح نور وكتاب، وسلاحه المادي جسده المثخن بالضغط [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] والجلطات وأما سلاحه الإيماني الذي حسم معارك السميط في سبيل الله والمستضعفين فآيات استقرت في قلبه. ما زال السميط يعمل في الدعوة رغم أنه شيخ كبير ظهر بياض شعره وصعوبة حركته وتثاقل أقدامه فضلاً عن إصابته بالسكر وبه آلام في قدمه وظهره. وفادعو له بالشفاء والقبول .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صالح حسن بن قوقه
ــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــ
avatar

الموقع :
المزاج : عادي
الهواية :
المهنة :

sms : لا اله الا الله محمد رسول الله
تاريخ التسجيل : 20/08/2010
عدد المساهمات : 654
الوسام شكر وتقدير

مُساهمةموضوع: رد: العاملين في صمت !!!   الثلاثاء أبريل 24, 2012 2:33 am

تسلم أخي أبو همام على طرحك



هكذا يجب أن يكون الدعاة غلى الله تعالى لايسعون لأجل منصب أو شهرة



ولايسعون لأجل جمع مال !!



ولا يسعون لأجل نصرة أحزابهم السياسية !!

إنما يسعون لوجه ونشر الخير والتصدق على الفقراء والمساكين وبذل الخير لهم



ومحاربة التنصير ودعواته الخبيثة والخطيرة على الإسلام وأهله



واليوم للأسف يوجد صنف من الناس لايخدمون إلا احزابهم وجماعاتهم المنحرفة



ولو جئت إليهم وأنت ليس من حزبهم لم يعطوك شيء



والعجيب فيهم أنهم يتكلمون بأسم الدين ونصرة المستضعفين ؟؟؟



فلانصروا اليتيم ولا كفلوا الأرامل ؟؟؟!!!



إنما يعملون لصالح حزبهم إن كنت معهم أعطوك وإن كنت لست معهم حرموك من صدقات المحسنين !!!



أين الإخلاص ؟؟

أين العمل الدعوي الصحيح ؟؟



أين نصرة الحق وأهله ؟؟

نسأل من الله الهداية للجميع



وأخيرا أشكر أخي أبوهمام على طرحه لهذا الموضوع



الذي أبرز لنا شخصية دعوية قدمت للإسلام وعملت لأهله



ولم ينصر حزب ولا مذهب



بوركت مرة أخرى أبوهمام على طرحك




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العاملين في صمت !!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات غيل عمر :: المنتدى العام :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: